اخبار مصرية

لا تأثير لتراجع أسعار الدولار بسبب زيادة مصروفات الشحن .. تكاليف نقل السيارات ارتفعت بنسبة 100%

تكاليف نقل السيارات

كشف اللواء عفت عبد العاطي رئيس شعبة وكلاء وموزعي السيارات بالرغم التجارية للقاهرة عن أن هناك زيادة في أسعار تكاليف الشحن وعمليات نقل السيارات منذ وصولها الي الموانئ وحتي وصولها الي المعارض التجارية مشيرا الي أنه بالرغم من تراجع أسعار الدولار منذ ثلاثة شهور بشكل تدريجي الا أن أسعار السيارات لم تشهد انخفاضا مواكبا بسبب زيادة تكاليف النقل.

 

وأوضح اللواء عفت عبد العاطي أن تكلفة نقل السيارات ارتفعت بنسبة تصل الي 100% حيث وصلت التكلفة الي 1200 جنيه لنقل السيارات بدلا من 500 جنيها لافتا الي ان هذه الزيادات جاءت في إطار حزمة الإصلاحات الاقتصادية التي تشهدها البلاد وبناء طرق وكباري جديدة وبالتالي زيادة الرسوم عليها بالإضافة الي زيادة أسعار كافة الخدمات والسلع.

 

وتوقع رئيس شعبة السيارات مزيدا من التراجع في أسعار الدولار خلال الفترة المقبلة وذلك مع زيادة تدفقات النقد الأجنبي للسوق المصري والجهاز المصرفي في ضوء التطورات الاقتصادية والاستقرار السياسي الذي يشهده البلاد وبالتالي سيكون له تأثير علي قطاع السيارات حيث ان هذا القطاع علي وجه الخصوص يعتمد بشكل أساسي علي النقد الأجنبي.

 

كما كانت قد اعلنت جمارك بورسعيد عن ان هناك زيادة فى اسعار رسوم ساحات الانتظار ..  ارتفاع في رسوم ساحات الانتظار بموانئ بورسعيد

أكد طه طعيمة رئيس رابطة قطع غيار السيارات أن هناك زيادة في أسعار رسوم ساحات الانتظار بالموانئ الجمركية ببورسعيد وصلت إلى الضعف الأمر الذي يكبد قطاع قطع غيار السيارات أعباء جديدة تزيد من التكلفة النهائية للمنتج.

 

 

وأشار إلى أن الرسوم أصبحت من 8 إلى 10 الاف جنيه وذلك “للكونتنر” الواحد مقابل 4 الاف جنيه في السابق.

وقال طعيمة إن هذه الزيادة شهدتها موانئ بورسعيد فقط دون غيرها مشيرا الي أن في السابق كان الموانئ تعطي مهلة 4 أيام سماح لانتظار الشاحنات بدون رسوم ثم يتم دفع رسوم علي الأسبوع الواحد مبلغ لا يتعدي الـ 4 الاف جنيه هذا بالاضافة الي زيادة رسوم أذونات التسليم وهي ضمن أجراءا الافراج الجمركي علي الشاحانات والتي وصلت الي مبلغ من 15 الي 20 الف جنيه مقابل الف جنيه في السابق وذلك مع زيادة سعر الدولار بعد قرار التعويم حيث انه يتم دفعها بالدولار.

 

وأوضح ان كل هذه الأسباب السابقة حالت بينها وبين حدوث أي تأثير ايجابي لأي تراجع في سعر الدولار وساهمت في زيادة حدة الركود بالأسواق وتكبد التجار خسائر بآلاف الجنيهات.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق