اخبار السيارات

تجار يكشفون سر اختفاء بعض الطرازات من السوق المصرية

شهدت الأسابيع القليلة الماضية اختفاء بعض الطرازات من السوق المحلية بشكل مُفاجئ، رغم حالة الركود التي باتت تتصدر المشهد في قطاع السيارات، وتم التواصل مع التجار والموزعين لمعرفة السر وراء اختفاء هذه السيارات، فضلاً عن قلة الكميات المعروضة من بعض العلامات التجارية الأخرى.

يرى عماد عبد المجيد، عضو مجلس إدارة رابطة تجار السيارات، أن تفاقم أزمة “كورونا” في جميع أنحاء العالم واتخاذ الدول للعديد من الإجراءات الاحترازية، هو السبب الرئيسي وراء نقص بعض الطرازات  المطلوبة في السوق المحلية.

اضغط هنا لمزيد من اخبار السيارات

توقع “عبدالمجيد”، أن تشهد السوق المحلية اختفاء مزيد من السيارات خلال الفترة القلية القادمة، في ظل تمديد غالبية الشركات العالمية  لقرارات تعليق العمل في مصانعها.

أكد عضو مجلس إدارة رابطة تجار السيارات، أن عملية شحن السيارات من الخارج كذلك تواجه بالغة، موضحاً أن غالبية الموانئ العالمية تشهد تكدساً كبيراً في ظل المخاوف الحالية من تفشي الفيروس القاتل.

قال منتصر زيتون، عضو مجلس إدارة رابطة تجار السيارات، إن عدم ثبات سعر الدولار خلال الفترة الأخيرة، دفع الوكلاء والمستوردين، لتقليل الحصص الاستيرادية تجنباً للخسائر.

أضاف أن انتشار فيروس كورونا أدى إلى تفاقم الأزمة، في ظل توقف مصانع السيارات العالمية، وتوقف حركة الواردات، لافتاً إلى أن مخزون السيارات لدى الوكلاء والموزعين والتجار يكفى لمدة ثلاثة أشهر حال عودة المبيعات إلى طبيعتها واستئناف العمل بإدارات المرور.

اقرا ايضا..مميزات ومواصفات وسعر سوزوكي إسبريسو S.Presso أرخص سيارة SUV؟

حذر محمود حماد، عضو مجلس إدارة رابطة تجار السيارات، من استغلال بعض معدومي الضمير لأزمة نقص المعروض، في فرض زيادات سعرية غير رسمية “أوفر برايس” على الطرازات غير المتوافرة بالأسواق.

طالب “حماد”، بضرورة اتخاذ الإجراءات القانونية مع من يقومون باستغلال العملاء، مؤكداً على ضرورة تكاتف التجار مع العملاء للقضاء على ظاهرة الـ”أوفر برايس”.

أوضح عضو مجلس إدارة رابطة تجار السيارات، أن السيارتين فيات تيبو، ورينو لوجان، من أكثر الطرازات التي تشهد زيادات سعرية غير رسمية خلال الأشهر الأخيرة، حتى قبل ظهور أزمة كورونا الحالية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق